{{TITLE}}

أنا ونساء الكفيل – قصص نسوانجي
أنا شاب مصري عمري 33 سنة أعمل مهندس كنت متزوج ممن احببتها منذ ايام الجامعة ، وأنا احاول اسعاد زوجتي بالرغم من ظروفي المادية القاسية ، عشت احلي ايام مع زوجتي فقد كنت اعطيها الحب والحنان والجنس بقوة حتي ظهر في حياتنا صديق والدها المتوفي فانقلبت حياتنا رأسا علي عقب فقد اغراها بماله لانه كان ثري جدا ثراء فاحش ، فبدأت تغير اسلوبها معي بطريقة لم اعهدها إلي ان ذات يوم طلبت الطلاق وحاولت معها لاثنيها عن طلبها ، وقررت ان تخلعني لضيق ذات يدي وهو ما قررته المحكمة ثم تزوجت صديق والدها وسافرت معه الي لندن . وعشت ايام صعبة بعد الطلاق وضاقت الدنيا في عيني وتركت عملي وهمت علي وجهي حتي نصحني اصدقائي بالبحث عن فرصة عمل بالخارج ، وبالفعل ذهبت للاختبار في مكتب احدي شركات الخليج ونجحت بدرجة كبيرة جعلت صاحب الشركة واسمه الشيخ عبد **** يضمني الي موظفيه في بلده. وسافرت مع الشيخ عبد **** الي بلده وبدأت العمل الذي تميزت فيه عن بقية زملائي بها مما دفع صاحب العمل الي ترقيتي بعد سنة واحده من العمل ، واصبحت مديرا للشركة ، وكان صاحب العمل يكلفني بعمل كل شئ سواء في الشركة او بيته ، فقد كنت اذهب الي بيته قبل العمل لتوصيل ابنته ندي ذات ال19 عاما الي كليتها ، وأيضا توصيل اخته الارمله أم ذياد ذات ال 35 عاما التي تعمل طبيبه الي عيادتها واشتري بعض حاجيات البيت واعطيها لزوجته ذات الخمسون عاما ، فشعرت انني واصبحت واحد من افراد اسرته . قصص سكس نســوانجي وكان صاحب العمل يسافر كثيرا الي الخارج إلي ان عرفت انه يسافر للعديد من دول العالم لينيك النساء الساقطات في هذه البلاد وكان هذا سرا لا يعرفه إلا أنا وهو فقط ، وبل وكنت اساعده في خداع اسرته بان سفرياته من اجل العمل . وبعد ان سافر ، وكنت اقوم بتوصيل ندي وام ذياد ، ودائما ما اوصل ندي في الاول ثم ام ذياد أخته ، فوجئت بندي تطلب مني توصيل عمتها الي عيادتها اولا لانها ليس لديها محاضرات مبكرة اليوم ، فنظرت الي ريهام ورأيتها متبرمه من طلب ندي وفي النهاية وافقت ، وعند نزول ريهام من السيارة نظرت الي ندي نظرة ذات معني لم افهمها في حينها ، ثم انتقلت ندي الي جواري وهي سعيدة منتشية . وعند وصولنا الي كليه ندي انتظرت ان تغادر السيارة ونظرت اليها وجدتها هائمه لا تشعر بما حولها فقلت لها: ما هتنزلي الي كليتك ياانسه ندي ؟ افاقت وهي تقول: ادهم ما ابغي اذهب لكليتي اليوم … ثم نظرت الي خارج السيارة ثم عاد تظرها إلي …وهي تقول:بدي اقضي النهارمعك اذا ما
1 / 5
كان عندك مانع نظرت اليها بدهشة وترددت في الرد … ولكنها استطردت قائله:باريد احكي معك شوي لو سمحت … ممكن بليز ابتسمت وانا اقول:آنسه نديب**** عليك خليها ندي بس … بدي اسمعها منكحاضر … ندي انا عندي مواعيد كتير للعمل وما اقدر اتغيب عن الدوام اليوم و و … وانتي عارفه ان الشيخ مسافر … يعني …انا بعرف ولكن ولا لاجل خاطري ممكن وافقتها بعد ان قمت باجراء عدة مكالمات علي الجوال للعاملين بالشركة اخبرهم انني مريض وعليهم الاتصال بي اذا جد جديد في العمل … ثم نظرت لها وانا اقول:انا تحت امرك ندي تحبي نروح فين نتكلم؟ نظرت لي وهي شبه خجولة وقالت:نروح علي شهيناز صديقتي هي تعيش مع امها المريضة الموجودة بالمستشفي الآنوهو كذلك وصفت لي منزل شهيناز الذي لا يبعد كثيرا عن كليتها وبالفعل وصلنا ورحبت بنا صديقتها وان كانت في بادئ الامر توجست خيفه من وجودي ، ولكن ندي اخذتها وذهبت الي غرفة اخري ثم عادا وقد انفرجت اسارير شهيناز بعض الشئ التي تركتنا وانصرفت للاطمئنان علي والدتها في المستشفي . بدأت ندي الحديث اخبرتني انها تعيش وحيده في منزل اهلها فالكل مهتم بنفسه وبشئونه فقط الاب مهتم بعمله وشركته والام مهتمه بشئون بيتها حتي عمتها لا تهتم بها بالمره ، وظلت تحكي عن حرمانها بالجنس بالرغم انها تسمع عنه من صديقاتها واخبرتني ان شهيناز بالرغم من انها لم تتزوج قط إلا انها تمارس الجنس مع جارها وتستمتع بنيكه لها حتي انه افقدها عذريتها ولكنها سعيدة لانها تعيش حياة جنسية رائعة ثم اقتربت مني وامسكت رأسي وقبلتني في شفتي قبلة ساخنة مما اثارني لانني ومنذ ان طلقت زوجتي لم امارس الجنس ولم يكن في حسباني ابدا وكل فترة استيقظ من النوم اجد سائل زبري يغرق رجلي من عدم ممارسة الجنس، وتركتها ووقفت بعيدا عنها فاقتربت مني وقالت:ادهم .. وهي خجولة وبهمس .. انا بحبك وباابغاك حبيبي اقتربت منها ونسيت الدنيا من حولي وافترست شفتيها اقبلها واعضها وادخل لساني في فمها وهي تشرب منه واخذتها بين احضاني بقوة وارتمينا علي الارض وانا فوقها تارة وهي فوقي تارة اخري وخلعت عنها البنطلون ولباسها ثم بدأت ادخل صباع في كسها صرخت وتأوهت وكان كسها تخين ولكن لم اخرقه ثم ادخلت اصبعي بعد ان بللته في خرم طيظها ، وهي تتأوه من النشوه ، ونحن في قمة الشهوة سمعت باب الغرفة يفتح مواربا وشهيناز تنظر من خلاله فتوقفت وقلت لها:علي فكرة شهيناز بتتفرج عليناما تهتم حبيبي … ضاحكة … بتعمل زي ما انا اعمل معها وصديقها يفعل نفس الشئ هههههبس ب**** عليك ما تخليها تطلع علي زبك لاحسن يحلو في نظرها وتريده ينيكها استمريت فيما افعله بها وبين
2 / 5
الحين والاخري انظر ناحية باب الغرفة لاجد شهيناز تلعب في كسها وتتأوه بصوت عالي اسمعه جيدا ، ثم ادخلت زبري في فمها ، وبدأت تلحسه وتمصه بشهوة عارمة حتي اصبح مثل الصاروخ الموجه فاخذته بين بزازها صاعدا هابطا بينهما حتي وصلت رأسه علي فمها فالتهمته تمصه بشدة ، بدأت تتأوه وتصرخ وتشخر وهي تقول:حبيبي باريده في كسي دخله ونيكني ولم استمع الي كلامها لانني كنت قررت ان اخرقها فصرخت وانا ارشقه بكل قوة في كسها حتي شعرت بدماء عذرية كسها يطرطش علي افخاذي ، وركبتها واستمريت انيكها ببطء جدا وهي تتلوي مثل الافعي تحتي ، وبدأت تمسك طيظي من الخلف باظافرها وتشدني للامام والخلف حتي يرشق زبري بقوة داخل كسها مما هيجني جدا فبدات انيكها بقوة وشدة وعنف وهي تصرخ وتحتضن جسمي برجليها وكتفي ورقبتي بايديها ، وبدأت اشعر بحليبي يتحرك خارجا من زبري فنهضت من فوقها والقيت حمم زبري علي بطنها وامسح زبري بجسمها حتي تلونت بطنها بحليبي ودم عذريتها ، فنهضت وهي غاضبة وتقول:ليش ما جيبتهم في كسي ياحبيبيانتي مجنونة ياحبيبتي عايزة تحمليما كان يهمك انا مجهزة نفسي لهيك سائل زبكضاحكا .. المره الجاية حبيبتي قومي حبيبتي استحمي ونظفي نفسك نهضت غير راضية علي قذف حليب زبري خارج كسها وتنظر لي نظرة عتاب وفي نفس الوقت نظرة حب ، وألقيت بجسدي علي السرير استريح حتي شعرت بالنعاس من التعب لمدة بسيطة ، وشعرت وانا في غفوة النوم بمن يمص زبري ويلحس بيضاتي ، فرفعت رأسي لأجد شهيناز مغمضة العينين وكل زبري في فمها تلتهمه فنظرت لها وقلت لها:بتعملي ايه يامجنونة صاحبتك تزعل منكباعرف هذا ولكني لا استطيع ان اتوقف او اترك زبك الجميل ده وبدأ زبري الذي كان يتدلي بين رجلي مرهق ولين جدا علي الانتصاب من قوة وجمال مص شهيناز ولحس بيضاته فتهيجت جدا وامسكت رأسها وبدأت انيكها في فمها حتي اصبح زبري مثل الوتد المتين ولم تضع وقتا فجلست عليه حتي شعرت برأس زبري يصل الي رحمها وتقوم وتجلس عليه ، فقمت ورفعت نفسي وهي فوقي ووضعتها علي ظهرها علي ارضية الغرفة ورجليها علي كتفي وزبري راشق في كسها وركبتها واستمريت في نيكها حتي كانت رأسها تضرب في الارض من قوة دفعي لجسدها وانا انيكها حتي صرخت لاتركها فانتهزت هذه الفرصة وتركتها وقمت من فوقها متوجها الي الخارج فشعرت باظافرها تنبش في ظهري وتشدني بقوة وعنف لم اتوقعه فوقعت علي الارض وركبت علي زبري راشقة زبري في كسها وتقوم وتجلس بهيجان شديد حتي القيت حليب زبري كله في كسها وهي مازالت جالسه عليه وكانت قد انزلت عسل كسها علي زبري اكثر من مرة ثم هدأت حركتها والقت بجسدها فوقي
3 / 5
وهي تمص وتلحس حلمات صدري وكل صدري ورقبتي ، وظللنا علي هذا الوضع دقائق حتي خرجت ندي ، ونظرت الينا وقالت:ايش تعملي شهيناز ؟ ما يكفيك نيك فهد وسلمان ليكي بتطمعي في حبيبي كمانندي حبيبتي خليكي اسبور الموجود بيكفيني انا وانتي ثم بدأت تنهض شهيناز من علي زبري وكسها ينزل حليب زبري منه فنظرت ندي لها والي حليبي المتساقط من كسها فغضبت وقالت:يعني انتي تجيبهم في كسها وانا لا ممكن تفسر هذا ادهمندي حبيبي انتي شفتي بنفسك انها هي اللي كانت تركب زبري وبالتالي لم اقدر اخرجه من كسها قبل ما اكبهم فيهاما يهمني هذا اللي يهمني دلوقت انك تنيكني وتجيبهم في كسي متلهاحبيبتي انا مرهق اوعدك اكبهم في كسك المرة الجايةلو ما فعلت متل ما اريد ما راح يكون فيه مره تانيبراحتك ندي لكن نيك مش هانيك تانياوك ادهم دلوقت اتفضل امشي وانساني تماما وبالفعل نهضت وارتديت ملابسي وانصرفت بعد رفضت ان اقوم بايصالها الي بيتها وخرجت متوجها الي البيت . بعد اكثر من عشرة ايام وانا في المكتب اتصلت بي ندي علي هاتفي فلم ارد عليها ، وتكررت اتصالاتها بي وانا ارفض الرد عليها ، ومع عدم ردي عليها اتصلت علي هاتف الشركة واخبرت من رد عليها انها عميلة للشركة وتريد ان تتحدث معي ، وعندما اخبرني رديت عليها ، ولكن عندما علمت انها هي حاولت ان اغلق الهاتف ولكنها قالت:اياك ان تقفل الخط ادهم ارجوك اتكلم معي حبيبيعايزة ايه ندي؟بدي اعتذر لك حبيبي وتسامحني علي غبائي معكالموضوع ده انتهي ندي ومش عايز اتكلم فيه من فضلكحبيبي ما تكون اسي معي انا احبك واعشقك لدرجة العبوديةارجوكي ندي كفاية مش عايز افتكر اللي حصل لي منك كل ما افتكر بحس اني اكرم لي كنت اموت قبل ما يحصل لي منك كل الاهانة ديهحبيبي بعد الشر عليك من الموت انا اموت لو ده حصل … وهي تبكي .. اعمل فيا كل اللي يريحك حتي لو ضربتني لكن ما تبعد عني لانك لو بعدت عني حاموت نفسي لاني انا عايشه عشانك انت بسندي نتكلم بعدين عندي شغل دلوقتموافقة لكن توعدني ما تبعد عني ونتقابل واعمل كل اللي تريده حتي تسامحنياوك ياللا باي بعد ذلك بايام وبعد عدة محاولات من ندي للرجوع لعلاقتنا مرة اخري انتهزت فرصة سفر الي دولة مجاورة للتعاقد علي عمل جديد لابعد عنها وظللت مسافرا عدة اشهر حتي عرفت ان ندي قد خطبت لابن عمها وعدت مرة اخري ، وطلبت من صاحب العمل نقلي لفرع بمدينة اخري تم افتتاح فرع للشركة بها لتاسيسها حتي تقف علي قدميها ، وبالفعل سافرت واقمت في هذه المدينة حتي اتصل بي الكفيل صاحب الشركة واخبرني ان
4 / 5
اخته ريهام سوف تأتي الي المدينة التي اقيم فيها لحضور مؤتمر للاطباء وطلب مني ان استأجر لها بيتا طيلة فترة المؤتمر، ووعدته بتنفيذ طلباته . حضرت ريهام واستقبلتها بالمطار واوصلتها الي بيتها الذي استأجرته لها ، وشعرت من كلامها معي في السيارة من المطار الي البيت بهيجانها ورغباتها لاقامة علاقة بيننا
5 / 5

من فضلك قم بتسجيل الدخول أو التسجيل في الموقع لإضافة تعليق.



قصص جنسية مثيرة محارمقصص لواط نسوانجيقصص سحاقياتقصص نيك الخالةقصص نيكمحارمنيك ممرضة مصريةقصص نيك مطلقاتقصص هيجانبعبصتنيمنقبات سكسقصص سحاقياتقصص لواط نسوانجينيك عمتيقصص جنسية مثيرة محارمروايات جنسيهماندي ميوزقصص هيجاننيك جوردىقصص نيك الخالةام وابنها مترجمقصص نيك اخت الزوجهقصص سكس بزازمتعهقصص سكس بنت الجيرانينيكنيxxnمترجمقصص محارممساج مثيربزاز اختىعبير المنقبةقصص نياكةقصص سكس بزازسكس الخيانةقصص سكس سعوديةقصص محارم اميقصص سكس محارم طويلةعبير المنقبةنكت حماتيمايا خليفه مترجمقصص سكس تحررقصص نياكةقصص سكس محارم طويلةقصص سكس جامدarabneekسكس الاخت الكبيرهزبر مصرياجمل قصص المحارمزبر مصريقصص نيك خالتىسكس مع الخادمهقصص اللواطزب الحمارنيك الامجوردى المراهققصص سكس ممتعهقصص سكس تحررنكت اختىنكتهاقصص سكس جامدقصص حب سكسسكس دياثهقصص سكس محارم اب وبنتهاحلي قصص سكس محارممساج مثيراخت مراتينكتهاناكنىقصص نيك عائلىقصص سكس فلاحينانيكهامراتي شرموطهقصص جنسية مثيرة محارميلحس كسيarabneekطيز اميسكس الجارهاجمل بزازقصص محارم جماعيروايات جنسيهقصص سكس مواصلاتاحلي قصص سكس محارمشرموطة سوريةقصص اللواطسكس عربى حصرىقصص نيك عائلىيلحس كسيطيز زوجتيقصص سكس تحررقصص سكس ممتعهحمام النيكمراتي شرموطهافا ادامزسكس اجنبيبنات نيكناكني في طيزيقصص نيك خالتى